ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

(ثمار الأوراق) : منتدى إسلامي / تعليمي / دعوي على عقيدة (أهل السنة و الجماعة) ، يهتم بنشر العلم الشرعي و العربية و التاريخ الإسلامي و كل ما ينفع المسلم


    جمال الوقف والابتداء

    شاطر

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    جمال الوقف والابتداء

    مُساهمة من طرف أحمد في الخميس يناير 22, 2015 2:22 am

    إن الله لا يستحيي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها
    **
    يا بني لا تشرك /بالله/ إن الشرك لظلم عظيم.
    **
    قل تعالوا أتل ما حرم ربكم /عليكم/ ألا تشركوا به شيئا
    **
    انظُر إلى جمال الوَقْفِ والوَصْلِ في قوله تعالى: ﴿ قَالَ سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ وَنَجْعَلُ لَكُمَا سُلْطَانًا فَلَا يَصِلُونَ إِلَيْكُمَا بِآيَاتِنَا أَنْتُمَا وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغَالِبُونَ ﴾ [القصص: 35].

    فلو وقفتَ على قوله: ﴿ قَالَ سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ وَنَجْعَلُ لَكُمَا سُلْطَانًا فَلَا يَصِلُونَ إِلَيْكُمَا بِآيَاتِنَا ﴾ كان المعنى بآيات الله لا يصلُ فرعون وجنوده إلى سيِّدنا موسى ومَن معه.

    أمَّا إذا ابتدأت بقوله تعالى: ﴿ بِآيَاتِنَا أَنْتُمَا وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغَالِبُونَ ﴾ كان المعنى - والله أعلمُ - أنَّ الغلبة تكونُ لسيدنا موسى ومَن اتَّبعه تكونُ بآيات الله وقُدرته.

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 12:46 am