ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

(ثمار الأوراق) : منتدى إسلامي / تعليمي / دعوي على عقيدة (أهل السنة و الجماعة) ، يهتم بنشر العلم الشرعي و العربية و التاريخ الإسلامي و كل ما ينفع المسلم


    تعدد السلفيات وملامح المنهج السلفي الصحيح

    شاطر

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    تعدد السلفيات وملامح المنهج السلفي الصحيح

    مُساهمة من طرف أحمد في الإثنين مايو 13, 2013 12:26 am

    تعدد السلفيات وملامح المنهج السلفي الصحيح
    الكاتب د/ عصام البشير



    عثمان عثمان: دكتور يعني كما ذكرت هناك الآن أصبح سلفيات متعددة، وسط هذه السلفيات أين أضحى منهج السلف الصالح؟

    عصام البشير: منهج السلف الصالح أصابته عند كثير من هذه التيارات ضبابية، هنالك سلفية جهادية تبنت خطا في مجال التكفير أو التفجير أو غير ذلك، هنالك سلفية إحيائية اجتهادية زاوجت بين المقاصد والنصوص بين الأصل وبين العصر، هنالك سلفية اعتبرت نفسها امتدادا لمدرسة الشيخ محمد بن عبد الوهاب ركزت على محاربة الشرك الشعائري وما رأته من الاختلال في قضايا البدع، هنالك سلفية أرادت أن تزاوج بين هذا وذاك، إذاً هنالك سلفية ما تسمى اليوم بالسلفية العلمية هنالك السلفية الجهادية هنالك السلفية الإحيائية هنالك السلفية التي تمثل امتدادا لمدرسة الشيخ محمد بن عبد الوهاب، عادت هنالك سلفيات ولذلك أصبح من الضروري أن نحرر مفهوم الانتماء إلى السلف الصالح تحريرا يعطيه السعة والشمول والغنى حتى نقوم بإخراجه من هذه الدوائر الضيقة التي حصرته في هذه الأبواب. فهنالك من جعل مجرد اختيارات الإمام أحمد بن حنبل وشيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه العلامة ابن القيم وما رآه الشيخ محمد بن عبد الوهاب فقط هذه المحطات الأربعة هي عنوان للانتماء إلى السلف الصالح..

    عثمان عثمان (مقاطعا): لماذا؟

    عصام البشير (متابعا): هؤلاء أعلام هدى ولكن ليسوا وحدهم الذين يعبرون فقط عن منهج السلف الصالح، فهذا خلل في هذا المفهوم بني على أن القضايا التي أثيرت في تلك العصور من محاربة الشرك من مواجهة البدع من الحديث عن الفرق هو فقط العنوان لقضية السلف والسلفية ولكن هذه جزئيات لا ينبغي أن تكون وحدها عنوانا للانتماء إلى السلف الصالح، السلف الصالح اجتهدوا وجاهدوا، أقاموا الدين وعمروا الدنيا فانطلقوا في كل زويا الأرض نشروا هذا الخير فلماذا نعتبر.. اليوم هنالك حركات إحياء إصلاحية انتمت إلى السلف الصالح في زاوية من الزوايا، في البناء التربوي الحركة السنوسية، في البعد الجهادي الحركة المهدية، هنالك الكواكبي هنالك مدرسة المنار الشيخ رشيد رضا، هنالك ابن باديس، هنالك الخطابي هنالك الفاسي هنالك البنا هنالك حركات إحيائية إصلاحية استفادت من هذا التراث في جانب من الجوانب وانتمت إلى السلف الصالح ولكنها لم تدّع الاحتكار لجانب من الجوانب على أنها هي المهيمنة أو الباسطة أو المالكة لمنهج السلف الصالح فهو أوسع من أن تحتركه فرقة أو أن تنتمي إليه طائفة وتخرج بقية المسلمين وسائر الجماعات التي ائتمت بهذا الهدي المبارك من هذه الدائرة.

    عثمان عثمان: الموقف من السلف فضيلة الدكتور هل هو موقف تكريمي هل هو موقف تقديسي أم هو مرجعية دينية وامتثال واقتداء؟

    عصام البشير: هنالك طرفان ووسط، هنالك من وضع اجتهادات السلف الصالح في مرتبة النصوص المقدسة في وحي الكتاب والسنة فمنحها مرتبة القداسة وإن بدا فيها قصور البشر، وبالمقابل هنالك من بخس هذا الجهد وإن تجلت فيه روائع الهداية. السلف في مجموعهم يمثلون منهجا صحيحا لفهم القرآن والسنة والتعاطي معه وإنزاله على الواقع لكن ليس ثمة عصمة وقداسة لا لقول أحد من هؤلاء السلف حتى ولو كانوا الصحابة أو من دونهم ولذلك كلهم أجمعوا على أنه "ما منا إلا راد ومردود عليه إلا صاحب هذا القبر" صاحب هذا القبر يعني النبي عليه الصلاة والسلام. إذاً الواجب علينا في هذه القضية هو التقدير والاحترام، لا تقديس ولا تبخيس.

    عثمان عثمان: المسألة نسبية إذاً؟

    عصام البشير: التقدير واحترام كما قال الله تعالى {وَالَّذِينَ جَاؤُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلَّا لِلَّذِينَ آمَنُواْ رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤوفٌ رَحِيمٌ}[الحشر:10] نقدر هذا التراث باعتبار أفضل ما أنتجه عقل أسلافنا الصالحين لكن لا ندعي فيه العصمة ولا ندعي له القداسة ولا نعتبر أن كلمة الختام قد انتهت عند أقوال أسلافنا بل هنالك مزيد من الإضافة مزيد من الإبداع مزيد من الاجتهاد مزيد من التجديد لهذا المنهج فهو منهج مسلم به في جملته ولكن نأخذ منه وندع في فروعه وجزئياته وتفاصيله.

    عثمان عثمان: قبل الحديث عن ملامح المنهج السلفي لدي سؤال من الأخ عبد العظيم المراغي يقول "هل نستطيع أن نقول إن السلفية هي الفرقة الناجية من بضع وسبعين شعبة كما أخبر النبي عليه الصلاة والسلام؟"

    عصام البشير: أولا حديث الفرقة الناجية حديث لم يرد في الصحيحين ولا في أحدهما، حديث رواه أهل السنن وهذا الحديث من العلماء من توقف فيه كابن حزم وهنالك من رد زيادة "كلها في النار إلا واحدة" وهو العلامة ابن الوزير اليماني، والذين قووا هذا الحديث إنما رجحوه بمجموع طرقه كابن تيمية وابن حجر والنووي ابن القيم ونحو ذلك، ولكن حتى على الفرض على فرض التسليم بصحة هذا الحديث فإنه لا ينبغي أن يكون عنوانا لفرقة معينة تسمت بهذا الاسم أو جعلته عنوانا لها في إطار اجتهادات قال بها بعض الأعلام في الأمة. فهنا السؤال "تفترق أمتي" أمتي، هل الأمة هنا أمة الدعوة أم أمة الإجابة؟ وبعض الفضلاء توقف أيضا في معنى أن الحديث تحدث عن افتراق في الأمة بأكثر مما افترقت عليه اليهود والنصارى لا سيما وأن موجبات الاجتماع في هذه الأمة أكثر من موجبات الاجتماع في غيرها لأنها أمة حفظت في مصدري هدايتها ورشدها وأن مصادر تلك الديانات قد أصابها التحريف والتبديل، ولكن علينا أن نفهم أن "كلها في النار" هذا اللفظ من ألفاظ الوعيد والوعيد قد يتخلف بشفاعة شفيع أو برحمة أرحم الراحمين أو ببلاء يكفر الذنوب والخطايا، هذا جانب من.. أمة محمد تشمل المقتصد والظالم لنفسه والسابق بالخيرات وهؤلاء من لدن الصحابة إلى يومنا وهم يتفاوتون في هذه المقامات فلا ينبغي أن نجعل هذا عنوانا لطائفة تسمت بهذا الاسم ونجعل سائر فرق المسلمين المنتسبة إلى السلف الصالح ومنتسبة إلى القبلة خارجة عن هذا الإطار فهذا أدى إلى مزيد من التشظي وإحداث الفرقة والإحن في واقع الأمة المسلمة.

    عثمان عثمان: في موضوع التشظي فضيلة الدكتور لا ينكر أحد فسيفساء حركات الإصلاح الإسلامي في ساحة العمل الإسلامي وكلها تدعي انتماءها للسلف أو هي تنتمي إلى مدرسة السلف، اليوم لو أردنا أن نحدد الإطار أو المفهوم أو المنهج المراد اتباعه للسلف ما هي أبرز ملامحه؟

    عصام البشير: أبرز ملامح هذا الاتباع أولا صفاء العقيدة لأنها هي الأساس والذي يمثل المدخل الصحيح لسلامة الدين ولذلك قالوا "جماع الدين أصلان، ألا نعبد إلا الله وأن نعبده بما شرع"، تحقيق العبودية لله وأن تكون هذه العبودية بما شرع الله، هذه واحدة. الأمر الثاني مسألة مصادر المعرفة، المزاوجة بين صحة النقل وصراحة العقل فمن الناس من انكفأ بالعقل دون النقل ومن الناس من جعل النقل لا مجال فيه لفهم العقل، إذاً صحة النقل وصراحة العقل هذان يمثلان مرتكزان. المرتكز الثالث مصادر المعرفة أيضا الكتاب المسطور والكون المنظور، فالله سبحانه وتعالى أمرنا أن نتأمل آياته وهذه الآيات نوعان، آيات تنزيلية في كتاب الله المقروء وآيات كونية في صفحة الكون المنظور، لدينا كتاب مسطور وكتاب منظور فالكون هو الذي يمثل مصدر المعرفة الطبيعية والوحي هو الذي يمثل مصدر المعرفة الشرعية، فالكون والوحي مصادر المعرفة والوسائل لهذين المصدرين الحس والعقل {وَاللهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئَاً وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمَعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ..}[النحل:78]. التلازم بين الظاهر والباطن اتباع الحق ورحمة الخلق، إحسان الظن بالمخالف، العدل والإنصاف للمخالفين كذلك، رعاية اختلاف الأزمنة والأمكنة والأحوال والبيئات وهذا ملمح مهم في منهج السلف الصالح، أيضا التأكيد على السكوت عما لا ينبني عليه عمل والتكلم فيما ينبني عليه عمل فهذا أيضا ملمح، الملمح الأخير أن السلف الصالح عاشوا قضايا عصرهم وتحديات زمانهم فليس من السلف الصالح والانتماء إليهم في شيء أن يستدعي الإنسان معارك التاريخ وأن يغفل عن معالجة قضايا العصر وإشكاليات الزمان، ثم النقطة الأخيرة وهي الموازنة بين الائتلاف والاختلاف، تعظيم الجوامع المشتركة والتراحم في قضايا الاختلاف وإعذار المختلف فيه والنأي عن تكفير أهل القبلة، كل من شهد الشهادتين واستقبل قبلتنا وأكل ذبيحتنا، كل من توضأ فهو مسلم له ما لنا وعليه ما علينا. هذه أبرز الملامح التي كان عليها سلفنا الصالح والذي ينبغي أن نحيي قاعدة التأسي بهم في شمول هذا المنهج لا في جزئيات أقوالهم أو التصدي لبعض مشكلات عصرهم التي تجاوزها الزمن وعفا عليها فـ {تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ..}[البقرة:134].

    عثمان عثمان: مصطلح التصوف فضيلة الدكتور ربما شكل عامل تجاذب كبير بين مختلف التيارات الإسلامية، كيف تعامل السلف الصالح مع موضوع التزكية، كيف عالج هذا الموضوع؟ أسمع منكم الإجابة إن شاء الله بعد وقفة قصيرة، فابقوا معنا مشاهدينا الكرام نعود إليكم بإذن الله تعالى.

    ========================================
    الشريعة والحياة


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 03, 2016 10:37 am