ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

منتدى تعليمي يهتم باللغة العربية علومها وآدابها.


    المقصور و المنقوص و الممدود

    شاطر
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16840
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38991
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    المقصور و المنقوص و الممدود

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة أبريل 12, 2013 2:22 am

    الاسمُ المقصورُ
    هوَ اسمٌ معرب ينتهي بألفٍ لازمة مفتوحٌ ما قبلَها ، مثل : فتىً- عصا.

    تثـنـيتـُه


    1- إذا كانَ الاسمُ ثلاثياً تُرَدُّ الألفُ إلى أصلِها ، وتضافُ علامةُ التّثنيةُ ، مثل : فتى- فتيَان أو فتييْن، عصا- عصَوان أو عصوَيْن.

    2-إذا كانَ الاسمُ فوقَ ثلاثيٍّ : تُقلبُ ألفُه ياءً عندَ التّثنيةِ ، مثل : سلمى- سلميَان- سلمَيَيْن ، مستشفى- مستشفيان –مستشفيين.

    جـمـعُــه


    عندَ جمعِهِ جمعَ مذكّرٍ سالماً تُحذفُ ألفُ الاسمِ المقصورِ ويُفتحُ ما قبلَها، وتُضافُ علامةُ الجمعِ ، مثل : مصطفى –مصطفَون- مصطفَين .

    إعـرابـُه


    تُقدَّرُ الحركاتُ على آخرِ الاسمِ المقصورِ للتّعذّرِ ، سواء كانَ مرفوعاً أو منصوباً أو مجروراً ، مثال :

    - جاءَ الفتى ، ( الفتى ): فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضّمّةُ المقدّرةُ على الألفِ للتّعذّرِ.

    - رأيّتُ الفتى ، ( الفتى ) : مفعولٌ به منصوبٌ وعلامةُ نصبِه الفتحةُ المقدّرةُ على الألفِ للتّعذّرِ.

    - مررْتُ بالفتى ، ( الفتى ) : اسمٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ المقدّرةُ على الألفِ للتّعذّرِ.

    ===========
    المصدر :
    انظر كتاب " قواعد اللغة العربية المبسطة " للأستاذ / عبد اللطيف السعيد.


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16840
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38991
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: المقصور و المنقوص و الممدود

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة أبريل 12, 2013 2:22 am

    الاسمُ المنقوصُ
    هو كل اسمٌ معرب ينتهي بياءٍ زائدةٍ مكسورٌ ما قبلها : قاضي- معتدي.

    تـثنـيتُـه


    يُثنّى الاسمُ المنقوصُ بزيادةِ ألفٍ ونونٍ أو ياءٍ ونونٍ إلى آخرِ الاسمِ المُفردِ دونَ تغييرٍ يطرأُ عليه ، مثل : قاضي- قاضيان- قاضيَين.

    جـمـعـُه


    عندَ جمعِ الاسمِ المنقوصِ جمعَ مذكّرٍ سالماً تُحذفُ ياؤُهُ وتُضافُ علامةُ الجمعِِِ وُيضمُّ ما قبلَ الواوِ ، منثل : مُعتدي- مُعتدُون ، ويُكسرُ ما قبلَ الياءِ ، مثل : مُعتدِين.

    إعـرابـُه


    أ- في حالةِ الرَّفعِ : تُقدَّرُ الضّمّةُ على آخرِهِ سواء كانَتْ ياؤُه ظاهرةً أو محذوفةً للتّنوين ، مثل :

    - جاءَ القاضي ، ( القاضي ) : فاعلٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضّمّةُ المقدّرةُ على الياءِ للثّقلِ.

    - هذا قاضٍ عادلٌ ، ( قاضٍ ): خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الضّمّةُ المقدّرةُ على الياءِ للثّقلِ،وحُذفَت الياءُ للتّنوينِ.

    ب- في حالةِ النّصبِ: تظهرُ الفتحةُ على آخرِهِ ، مثل :

    - رأيّتُ القاضيَ يحكمُ بينَ النّاسِ ، ( القاضيَ ): مفعولٌ بِهِ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظّاهرةُ على آخرِهِ.

    - رأيْتُ قاضياً ، ( قاضياً ): مفعولٌ به منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظّاهرةُ على آخرِهِ.

    ===========
    المصدر :
    انظر كتاب " قواعد اللغة العربية المبسطة " للأستاذ / عبد اللطيف السعيد.


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16840
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38991
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: المقصور و المنقوص و الممدود

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة أبريل 12, 2013 2:23 am

    الاسمُ الممدودُ
    هو كل اسمٌ معرب ينتهي بهمزةٍ مسبوقةٍ بألفِ مدٍّ زائدة ، مثل : صحراءٌ- بناءٌ.

    تـثنـيـتُه


    1- إذا كانَتْ ألفُهُ أصليةً : تُضافُ علامةُ التّثنيةِ دونَ تغيير ٍ، مثالٌ : رفّاءٌ- رفّاءان- رفّاءَيْن.

    2-إذا كانَتْ همزتُهُ زائدةٍ للتّأنيثِ : تُقلبُ واواً عندَ التّثنيةِ ، مثال:صحراءٌ- صحراوان- صحراوين.

    3- إذا كانَتْ همزتُهُ منقلبةً عن واوٍ أو ياء : يَصحُّ أنْ ُتضافَ علامةُ التّثنيةِ دونَ تغييرٍ : رداء- رداءان- رداءين ، أو تُقلب واواً عندَ التّثنيةِ : رداء- رداوان- رداوين.

    جـمـعُـه


    1- إذا كانَتْ الهمزةُ أصليةً : تُضافُ علامةُ الجمعِ دونَ تغييرٍ ، مثالٌ : رفّاء- رفّاؤُون- رفّائِين.

    2- إذا كانَتْ همزتُهُ زائدةً للتّأنيثِ : تُقلبُ واواً وتُضافُ علامةُ الجمعِ ، مثالٌ : صحراء- صحراوات.

    3- إذا كانَتْ همزتُهُ منقلبةً عن واوٍ أو ياءٍ : يجوزُ إضافةُ علامةِ الجمعِ دونَ تغيير ، مثالٌ : بنَّاء- بناؤون –بنائين ، أوقلبُ الهمزةِ واواً عندَ الجمعِ ، مثالٌ : بنّاء- بنّاوون – بنّاوين.

    إعـرابـُهُ

    يُعربُ الاسمُ المنقوصُ بحسبِ موقعِهِ في الكلامِ ، مثالٌ :

    - هذان بنَّاءانِ مجدّانِ ، ( بنّاءان ) : خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِهِ الألفُ لأنّهُ مثنّى.

    - مررْتُ ببنّائين مجدّين ، ( بنائين ) : اسمٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الياءُ لأنّهُ جمعُ مذكّرٍ سالمٍ.

    ==========
    المصدر :
    انظر كتاب " قواعد اللغة العربية المبسطة " للأستاذ / عبد اللطيف السعيد.


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16840
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38991
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: المقصور و المنقوص و الممدود

    مُساهمة من طرف أحمد في الأربعاء أبريل 17, 2013 1:03 am

    المقصور والمنقوص والممدود
    يقسمون الاسم باعتبار حرفه الأَخير إلى مقصور، ومنقوص، وصحيح ممدود أَو غير ممدود.
    1- المقصور كل اسم معرب منتهٍ بأَلف لازمة مثل: الفتى والمستشفى وأَنواع هذه الأَلف ثلاثة:
    الأَول: الأَلف المنقلبة عن واو أَصلية أَو ياءٍ أصلية، فأَلف الفتى مثلاً أصلها ياءُ، ويظهر هذا الأَصل عند التثنية أَو التكسير فنقول: فَتَيَان نبغا بين عشرة فِتْيان، وأَلف العصا مثلاً أصلها واو إِذ نقول عند التثنية: هاتان عصوان قويتان.
    الثاني: الأَلف المزيدة للتأْنيث مثل غَضْبى وحُبلى وفُضلى تقول: رجل غضبان وامرأة غضْبى، هاتان حبليان، استمعت إلى الرجل الأَفضل والمرأَة الفضلى.
    الثالث: الأَلف التي تزاد للإِلحاق، وهو مصطلح جعله النحاة للأَلف التي لا هي منقلبة عن أصل ولا هي للتأْنيث، وإنما ادَّعوا أن العرب زادتها لتكون على وزن معلوم، فـ(الذِفْرى) العظم الشاخص خلف الأُذن زيدت أَلفها لتكون على وزن (دِرْهم)،و(الأَرْطى) وهو شجر مرٌّ ترعاه الإِبل زيدت أَلفه ليكون على وزن (جعفر).
    2- والمنقوص كل اسم معرب آخره ياءٌ لازمة مكسور ما قبلها مثل (القاضي والمحامي والمستشفي).
    3- والصحيح غير الممدود مثل جدار وجمل واستحضار، وظَبْي، ودلْو. أَما الصحيح الممدود فهو كل اسم معرب آخره همزة بعد ألف زائدة مثل: حسناء وبناء. وأَنواع هذه الهمزة أَربعة:
    الأول: همزة أصلية من بنية الكلمة مثل (رجل قراءٌ) من فعل (قرأَ) بمعنى نسك، وامرأَة وُضَّاءَة من فعل (وضُؤ) بمعنى نظف.
    الثاني: همزة منقلبة عن واو أصلية أو ياءٍ مثل (علاءُ) من فعل (علا يعلو) وأَصلها (علاوٌ)، (بناءٌ وقضاءٌ) من فعلي (بنى يبني) (وقضى يقضي) والأصل (بنايٌ وقضايٌ)، فلما تطرفت الواو والياءُ بعد أَلف ساكنة قلبتا همزة.
    والثالث: همزة مزيدة للتأْنيث، مثل صحراء وعذراء ومثل (خضراء) مؤنث (أَخضر).
    والرابع: همزة مزيدة للإِلحاق مثل (عِلْباء) وهو عصب العنق، فإن همزة هذه الكلمة ليست منقلبة عن أصل ولا هي من بنية الكلمة ولا هي للتأْنيث، فقالوا إنها زيدت لتصبح الكلمة ملحقة بوزن (قِرطاس).
    أحكام ثلاثة:
    1- يقاس القصر في كل ما تقتضي صيغته فتح ما قبل آخره، كالمصدر من الأَفعال الناقصة (رضي رضًى، وهوِيَ هَوىً) وكاسم الزمن والمكان منه مثل: (الوطن مَهْوى الأَفئدة)، و(البحر ملْهى الصيادين) و(المغارات مأْوى الوحوش)، وكاسم المفعول واسم الزمان والمكان والمصدر الميمي من الفعل الناقص رباعياً كان أَم خماسياً أَم سداسياً مثل (الـمُعْطى، المنادى، والمستشفى).
    أَما الممدود فيقاس في كل صيغة يكون ما قبل آخرها أَلفاً، كمصادر الأَفعال الناقصة رباعية كانت أم خماسية أم سداسية مثل: أَبقى إبقاءً، واصطفى اصطفاءً، واستغنى استغناءً، وكمصادر الأفعال الثلاثية الناقصة الدالة على صوت أَو داءٍ مثل: عُواء الذئب ومُشاء البطن.
    أَما ما سوى ذلك من المقصور والممدود فيراعى فيه السماع ويعرف من المعجمات.
    2- إذا نوِّن الاسم المقصور سقطت ألفه لفظاً في الرفع والنصب والجر، وذلك لاجتماع حرف العلة في آخره والتنوين، فنحذف حرف العلة طبقاً للقاعدة الصرفية:
    ((إذا اجتمع ساكنان أحدهما حرف علةٍ حذف حرف العلة)).
    فإذا نونا الأسماءَ المقصورة في مثل قولنا (هذه العصا حركت النوى التي في الرحى) تصبح الجملة: (هذه عصاً حركت نوىً في رحىً).
    أما المنقوص إذا نُوِّن فتحذف ياؤُه في الرفع والجر فقط وتبقى فيحالة النصب، فهذه الجملة (هذا المحامي زار القاضي مع المدعي) إذا نوّنا الأسماءَ المنقوصة فيها تصبح: (هذا محامٍ زار قاضياً مع مدعٍ).
    3- قد يضطر الشاعر إلى أَن يقصر الاسم الممدود مثل:
    ولو تحنَّى كل عَوْد ودَبِر
    لابدّ من صنعا وإن طال السفر
    أَراد (صنعاءَ) فجاز له قصرها لضرورة الشعر، وهي ضرورة سائغة.
    أَما مدّ المقصور مثل قوله:
    فلا فقرٌ يدوم ولا غِناءُ
    سيغنيني الذي أَغناك عني
    يريد (ولا غنىً) فقليل وليس يحسن.
    تحنّى: تحنن (اشتد حنينه) والعود: الجمل المسن، الدبر: الجمل الذي تقرّح ظهره باحتكاك الرحل بجلده من طول السفر.

    .................

    من كتاب الموجز للدكتور سعيد الأفغاني


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16840
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38991
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: المقصور و المنقوص و الممدود

    مُساهمة من طرف أحمد في الثلاثاء أكتوبر 15, 2013 12:55 pm

    المقصور و المنقوص و الممدود

    أ ـ المقصور

    اسم آخره ألف لازمة، مفتوح ما قبلها، نحو: هُدى، أو مزيدة للتأنيثـ،نحو: كبرى، أو مزيدة للإلحاق: ذِكرى. يعرب بحركات مقدرة: رفعا ونصبا وجرا؛ لتعذر نطق الحركة.
    تثنية المقصور وجمعه:
    عند التثنية، إذا كانت ألفه ثالثة ترد إلى أصلها(واو أو ياء)، نحو : عصا/ عَصَوَان- هدى/ هُدَيَان.
    إن كانت ألف المقصور رابعة فصاعداً قلبت ياء، نحو: مصطفى/ مصطفيان- ملتقَى/ ملْتَقَيَان.
    عند جمعه جمع مذكر سالم: تحذف ألفه عند جمعه، وتسكن واو وياء الجمع مع بقاء ما قبلهما مفتوحا، : مصطفى/ مصطفَوْن/مصطَفَيْن- أعلى/ أعلَوْن / أعلَيْن -مرتضى مرتضَوْن، مرتضَيْن.
    عند جمعه جمع مؤنث: تبقى ألفه، نحو: مستشفى/ مستشفيات- منتدىم منتديات- ملتقى/ ملتقيات.
    النسب إلى المقصور:
    ينسب إلى الكلمة بزيادة ياء مشددة في آخرها، نحو: إسلام/إسلاميّ- عرب/ عربيّ .
    وفي المقصور:
    -إذا كانت ألفه ثالثة قلبت واوًا، نحو: قِنا/ قِنَوِيّ- هُدى/ هُدَوِيّ.
    - إذا كانت ألفه رابعة وثانيها ساكن جاز حذفها أو قلبها واوًا، نحو: بَنْها/ بَنْهيّ، بَنْهويّ، شُبْرا/ شُبْرِيّ، شُبْرَوِيّ .
    - إذا كانت ألفه رابعة وثانيها متحرك أو خامسة أو سادسة وجب حذفها، ثم تضاف ياء النسب: بَنَما/ بَنَميّ- فرنسا/ فرنسيّ- مستشفى/ مستشفِيّ.

    ب ـ المنقوص

    اسم آخره ياء لازمة مكسور ما قبلها، نحو: المحامي- الساعي.
    يعرب بحركات مقدرة رفعا وجرا فقط، وتظهر حركة الإعراب في حالة النصب فقط، وإذا نوّن حذفت ياؤه في حالتي الرفع والجر فقط ويعوض عنها بتنوين بالكسر يسمى تنوينَ العِوَض، وبقيت ياؤه في حالة النصب، فنقول: هذا محامٍ أمينٌ كلمة(محامٍ) في هذا المثال خبر مرفوع بضمة مقدرة على الياء المحذوفة، سلمت على محامٍ أمينٍ، كلمة(محامٍ) في هذا المثال اسم مجرور بعلى وعلامة جره الكسرة المقدرة على الياء المحذوفة، أما تنوين الكسر الموجود ما هو إلا تعويض عن الياء المحذوفة، رأيت محاميًا أمينًا.
    تثنية المنقوص وجمعه:
    عند تثنية المنقوص: تبقى ياؤه كما هي، نحو : المحامي/ المحاميان ، أما إذا كانت ياؤه محذوفة ترد إليه ياؤه، نحو: محامٍ، محاميان.
    عند جمعه جمع مذكر سالم: تحذف ياؤه ويضم ما قبل الواو ، ويظل مكسورا قبل الياء، نحو: المحامي / المحامُون المحامِين .
    النسب إلى المنقوص:
    -إذا جاءت الياء ثالثة قلبت واوًا وفتح ما قبلها، نحو: الرضي الرضيّ -الشَّجِي/ الشَّجَوِيّ.
    إذا كان ما قبلها ساكنا وهنا لا تعتبر اسما منقوصا لم تتغير نحو : ظبْي ظبييّ.
    - وإذا جاءت الياء رابعة جاز حذفها وجاز قلبها واوًا، نحو: المحامي/ المحاميّ/ المحاموي.
    - وإذا جاءت الياء خامسة أو سادسة حذفت وزيدت ياء النسب، نحو: المسترجي/ المسترجيّ.
    - ترد ياء المنقوص المحذوفة عند النسب، نقول: قاضٍ/ قاضيّ، قاضويّ.

    ج ـ الممدود

    اسم آخره همزة قبلها ألف زائدة، قد تكون الهمزة أصلية، نحو: قَرَّاء؛ لأن أصلها (قرأ) وقد تكون زائدة للتأنيث، نحو: عفراء؛ لأن أصلها (عفر) وقد تكون منقلبة عن أصل: واو أو ياء، نحو: عَدّاء، بَنّاء،؛ لأن أصلهما(عَدَوَ- بَني)،و يعرب الممدود بحركات ظاهرة: رفعا ونصبا وجرا.
    تثنية الممدود وجمعه:
    عند تثنية الممدود وجمعه، ننظر على نوع همزته، فإما أن تكون أصلية أو منقلبة عن أصل أو زائدة للتأنيث.
    - فإذا كانت الهمزة أصلية بقيت على حالها، نحو: قَرَّاء/ قَرَّاءان/ قَرَّاءين /قراءون .
    - وإذا كانت منقلبة عن أصل جاز أن تبقى على حالها أو تقلب واوًا، نحو: بنَّاء/ بنَّاءان/ بنَّاوان/ بناءون.
    -وإذا كانت زائدة للتأنيث قلبت واوًا: حسناء/ حسناوان/حسناوات- بيضاء/ بيضاوان/ بيضاوات.
    النسب إلى الممدود:
    - إذا كانت الهمزة أصلية بقيت كما هي عند النسب، نحو: قَراء/ قرائيّ- إنشاء/ إنشائيّ.
    - وإذا كانت منقلبة عن واو أو ياء جاز إبقاؤها همزة أو قلبها واوًا، نحو: دعاء: دعائي، دعاوِيّ.
    - إذا كانت الهمزة زائدة للتأنيث قلبت واوًا وجوبا، نحو: حسناء: حسناويّ، حمراء حمراوي.
    *** ولعلك لاحظت أن النسب إلى الممدود يأخذ نفس حكم تثنيته


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت سبتمبر 23, 2017 8:43 am