ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

منتدى تعليمي يهتم باللغة العربية علومها وآدابها.


    التوكيد

    شاطر
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    التوكيد

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة أبريل 12, 2013 2:02 am

    التّوكيدُ
    هو تابعٌ يُذكرُ بعدَ اسمٍ لتقويتِه في الذِّهنِ ولتأكيدِ حكمِه وترسيخِ مضمونِه ، ويُسمَّى ذلك بالاسمِ المؤكّدِ ، ويكونُ الاسمُ المؤكّدُ معرفةً دائماً.

    نوعا التّوكيدِ


    1- التّوكيدُ اللَّفظيُّ : يتمُّ بإعادةِ اللّفظِ المرادِ توكيدُه ، سواءً كانَ حرفاً ، مثل : لا لا أبوحُ بالسرِّ ، (لا): توكيدٌ لفظيٌّ لا محلَّ له من الإعرابِ. أو كانَ اسماً ، مثل : أقدِّرُ الطّالبَ الطّالبَ المجدَّ ، (الطّالبَ) : توكيدٌ لفظيٌّ منصوبٌ وعلامةُ نصبِه الفتحةُ الظّاهرةُ. أو كانَ فعلاً ، مثل : أقدّرُ أقدّرُ الطّالبَ المجدَّ، أقدِّرُ: توكيدٌ لفظيٌّ لا محلَّ له من الإعرابِ. أو كانَ جملةً، مثل : يُكافأُ المجدُّ ، يُكافأُ المجدُّ : توكيدٌ لفظيٌّ لا محلَّ له من الإعرابِ.

    توكيدُ الضَّمائرِ المتّصلةِ


    يتمُّ توكيدُها بتكرارِ الكلمةِ الّتي اتّصلَ بها الضَّميرُ ، مثل : هذا كتابي كتابي ، اتّصلَ الضَّميرُ الياءُ بالاسمِ كتابي فكُرَّرَ الاسمُ لتوكيدِ الضّميرِ ، أو يتمّ توكيدِها بضميرِ رفعٍ منفصلٍ سواءً كانَ الضّميرُ المتّصلُ المؤكَّدُ مرفوعاً أو منصوباً أو مجروراً ، أمثلةٌ :

    سرْنا نحن ، (نحن) توكيدٌ للضّميرِ (نا) في سرْنا وهو ضميرُ رفعٍ ، كافأْتَني أنا، (أنا) : توكيدٌ للضميرِ الياءِ في كافأْتَني ، وهو ضميرُ نصبٍ ،كتابي أنا ، (أنا) توكيدٌ للضميرِ الياءِ في كتابي وهو ضميرُ جرٍّ ، وكلٌّ من هذه الضّمائرِ أُكّدَ بضميرِ رفعٍ.

    2- التّوكيدُ المعنويُّ : يتمُّ بذكرِ ألفاظٍ معيّنةٍ بعدَ الاسمِ لتوكيدِه ، وهيَ: (نفس- عين- ذات-جميع-كلّ- عامة- كلا وكلتا) المضافتان إلى الضّميرِ ، على أن تحتويَ هذهِ الأسماءُ على ضمائرَ تعودُ على الاسمِ المؤكّدِ وتطابقُه في التذكيرِ أو التّأنيثِ ، والإفرادِ أو التّثنيةِ أو الجمعِ.

    أمثلةٌ : هذا الكتابُ نفسُه الّذي كنْتُ أقرؤُهُ ، (نفسُـه) : توكيدٌ مرفوعٌ وعلامةُ
    رفعِهِ الضّمّةُ الظّاهرةُ على آخرِهِ ، والهاءُ ضميرٌ متَّصلٌ مبنيٌّ على الضّمِّ في محلِّ جرِّ بالإضافةِ.

    - قرأْتُ القصّةَ عينَها ، (عينَها) : توكيدٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظّاهرةُ ، والهاءُ ضميرٌ متّصلٌ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ جرٍّ بالإضافةِ.

    - سلَّمْتُ على الحاضرين كلّهِم ، (كلّهِم) : توكيدٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الكسرةُ الظّاهرةُ، والهاءُ ضميرٌ متّصلٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ بالإضافةِ ، والميمُ للجمعِ.

    - كلا وكلتا تُستعملان للتّوكيدِ إذا أُضيفَتا إلى الضّمير مثل : أثنيْتُ على الطّالبين كليهما ، وعلى الطّالبتين كلتيهما ، (كليهما وكلتيهما) : توكيدٌ مجرورٌ وعلامةُ جرِّهِ الياءُ لأنّه ملحقٌ بالمثنَّى ، والهاءُ ضميرٌ متّصلٌ مبنيٌّ على الكسرِ في محلِّ جرٍّ بالإضافةِ.

    ===========
    المصدر:
    انظر كتاب "قواعد اللغة العربية المبسطة" للأستاذ / عبد اللطيف السعيد.


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: التوكيد

    مُساهمة من طرف أحمد في الأربعاء أبريل 17, 2013 1:44 am

    التوكيد:
    تابع يؤتى به تثبيتاً لمتبوعه ولرفع احتمال السهو أَو المجاز في الكلام، ويكون بتكرار اللفظ نفسه سواءٌ أَكان اسماً أَم فعلاً أم حرفاً أم شبه جملة أم جملة، مثل: زارني الأَمير الأَمير. سافر سافر الحاجّ، نعمْ نعم قبلت، بقلمك بقلمك كتب أَخوك رسالته، لقد تم الصلح لقد تم الصلح.
    وهذا التوكيد أَحد أَساليب العربية في تقوية الكلام وأَثره في نفس السامع وهو هنا قسمان: توكيد لفظي يكون بتكرار اللفظ كالأَمثلة السابقة أَو بذكر مرادفه بعده مثل: (ذهب غادرَ أَخوك).
    أما التوكيد المعنوي فيكون بسبعة أَسماء يضاف كل منهما إلى ضمير المؤكَّد وهي (نفس، عين، جميع، عامة، كل، كلا، كلتا) مثل: قابلت الحاكمَ نفسَه، وقرأَت خط الأُستاذ عيِنه، وزرت أَصحابي جميعَهم، خاطبت زواري عامةً، أَخذوا حقهم كلَّه، قبل الخصمان كلاهما، وسمعت الخطبتين كلتيهما.
    والغرض من التوكيد بأَلفاظ الشمول (كل، جميع، عامة) دفع توهم السامع احتمال تخلف بعض المذكورين، كما أن الغرض من التوكيد بالنفس والعين ألا يتوهم السامع احتمال مجيءِ نائب الحاكم مثلاً أو كاتبه، وإليك بعض الملاحظات:
    1- التوكيد خاص بالمعارف كالأَمثلة المتقدمة. أَما النكرة فلا يفيد توكيدها إلا إذا كانت محدَّدة وكان التوكيد من ألفاظ الشمول مثل: غبت شهراً كله.
    2- لا يؤكد ضمير الرفع المستتر ولا المتصل بالنفس والعين إلا بعد توكيدهما بضمير رفع منفصل: أَخوك سافر هو نفسُه، قبلتم أنتم أَعينُكُم.
    أَما ضمير النصب وضمير الجر فيجوز توكيدهما وإن لم يؤكدا بضمير منفصل: أَكرمتك عينَكَ أَو أَكرمتك أَنت عينَك، ومررت به نفسِه أَو مررت به هو نفسِه.
    يؤكد بضمير الرفع المنفصل جميع الضمائر سواءٌ أَكانت ضمائر رفع أَم ضمائر نصب أم ضمائر جر: سافرت أَنت نفسُك، أَسمعتك أَنت عينَك، ومررت به هو نفسِه، ويكون الضمير المؤكِّد في موضع رفع أو نصب أَو جر تبعاً للضمير المؤكَّد.
    3- يقوَّى التوكيد بتوكيد آخر وهو لفظ (أَجمع) مطابقاً للمؤكَّد فنقول: تلوت الخطابَ كلَّه أَجمعَ، ونقلت الصحيفةَ كلَّها جمعاءَ، وهنأْت الفائزين كلَّهم أَجمعين والفائزات كلَّهن جُمعَ.
    أَما في التثنية فيكتفى بـ(كلاهما وكلتاها) فقط.
    ويمكن أَن يؤكد بـ(أَجمع) ومؤنثها وجمعها مباشرة بدون (كل) فنقول: أَعجبتني الخُطب جُمَعُ والخطباءُ أَجمعون.
    4- يستحسنون في المثنى جمع التوكيد مثل: (حضر المدعوان أَنفسُهما) وذلك لئلا تتوالى تثنيتان في كلمة واحدة: (حضر المدعوان نفساهما) والعرب تستثقل ذلك، وفي القرآن الكريم: {إِنْ تَتُوبا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُما} والمعنى (قلباكما).
    5- قد تزاد الباءُ في كلمتي (نفس وعين) حين يؤكد بهما فيقال: قابلني الأَميرُ نفسُه، وقابلني الأَمير بنفسه. فتجران لفظاً وتكونان في محل رفع أَو نصب تبعاً للمؤكَّد.

    ..............

    من كتاب الموجز للدكتور سعيد الأفغاني


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: التوكيد

    مُساهمة من طرف أحمد في الثلاثاء أبريل 28, 2015 12:31 pm

    من التوابع: التوكيد

    التعريف:
    وهو تكرير كلمة بلفظها: (جاء الأستاذ الأستاذ)، أو بمعناها: (جاء الأستاذ نفسه).

    التوكيد اللفظي، وهو بتكرار اللفظ اسمًا وفعلاً وحرفًا.
    • مثال: جاء جاء الطالب.
    • مثال: لا لا أبوح بالسر.
    • مثال: حضر الضيف الضيف.

    ويؤكد الضمير المنفصل بمثاله، مثال: أنت أنت كريم.

    ويؤكد الضمير المتَّصِل بضمير منفصِل، مثال: عُدت أنا المريض.

    التوكيد المعنوي: ويكون بذكر الألفاظ الآتية:
    [نفس، عين، كل، جميع، عامة، كلا، كلتا].
    • مثال: جاء الأستاذ نفسه.
    • مثال: رأيت البنتين كلتيهما.

    نماذج للإعراب: أنت أنت الرجل.
    • أنت: ضمير مُنفصِل في محل رفع مبتدأ.
    • أنت: ضمير منفصل توكيد للضمير الأول في محل رفع.
    • الرجل: خبر مرفوع بالضمة الظاهرة


    رابط الموضوع: http://www.alukah.net/literature_language/0/80692/#ixzz3Yd83udyH


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 11:49 pm