ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

منتدى تعليمي يهتم باللغة العربية علومها وآدابها.


    جهم بن صفوان

    شاطر
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16861
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39032
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    جهم بن صفوان

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة فبراير 22, 2013 12:14 pm

    جهم بن صفوان


    قال الإمام الذهبي رحمه الله:
    جهم بن صفوان، أبو محرز الراسبي، مولاهم، السمرقندي، الكاتب المتكلم، أُسُ الضلالة، ورأس الجهمية، كان صاحب ذكاء وجدال، كتب للأمرين سُريج التميمي، وكان ينكر الصفات، وينزه الباري عنها بزعمه، ويقول بخلق القرآن، ويقول : إن الله في الأمكنة كلها .
    قال ابن حزم : كان يخالف مقاتلًا في التجسيم .
    وكان يقول : الإيمان عقد بالقلب، وإن تلفظ بالكفر .
    قيل : إن سلم بن أحوز قتل الجهم، لإنكاره أن الله كلم موسى .


    قال أبو عمرو : وقد سطرت له ترجمة اودعتها فى مقدمة السنة لعبدالله بن احمد وكذلك مقدمة كتابى " مجموع فى الرد على الجهمية " يسر الله امره على خير
    وله ترجمة صفحات سود انظرها : (تاريخ الطبراني) (7 / 220) (221، 236، 237)
    و(الملل والنحل) (1 / 199- 200) و ( الفصل) (4 / 204) و(الكامل) لابن الأثير
    (5 / 312- 344) و(السير) (6 / 26- 27) و( السنة لعبد الله بن أحمد-بتحقيقنا) .


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16861
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39032
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: جهم بن صفوان

    مُساهمة من طرف أحمد في الجمعة فبراير 22, 2013 12:16 pm

    قال الأمام الذهبي في السيرم6/ص26,27.ط الرسالة
    (هو الجهم بن صفوان السمرقندي.الكاتب المتكلم,أس الضلالة, ورأس الجهمية,كان صاحب ذكاء وجدال,كتب للأميرحارث بن شريح التميمي, وكان ينكر الصفات وينزه الباري عنها بزعمه, ويقول بخلق القرأن).
    وجاء في شرح الطحاوية لأبن أبي العزص523
    ( وكان الجهم هذاقد ترك الصلاة أربعين يوما" شكا" في ربه,وكان ذالك لمناظرته قوما" من المشركين,يقال لهم السمنية من فلاسفة الهند الذين ينكرون من العلم ما سوى الحسيات.
    فقد قالوا له: يا جهم هذا ربك الذي تعبده هل يُرى او يشم او يذاق او يلمس؟
    فقال:لا..فقالوا هو معدوم.
    فبقي أربعين يوما" لا يعبد شيئا" ,ثم لماخلا قلبه من معبود يؤلهه نقش الشيطان اعتقادا" نحته...فقال: انه الوجود المطلق ونفى جميع الصفات.)أ.ة
    ويقول ابن كثير رحمه الله:
    (ثم ما لبس جهم حتى قتله سلم بن أحوذ أمير خرسان بمقالته هذة سنة ثمان وعشرين ومائة.وقد أخذ مقالته هذة عنة بشر بن غياث المريسي ابو عبد الرحمن شيخ المعتزلة قبحه الله وقبح من أخذ عنه وهو أحد من أضل المأمون واليه تنسب المريسية من المرجئة)أ.ة
    البداية والنهاية م9/ص351 _م10/ص643 ط مكتبة الأيمان بمصر
    هذة نبذة ارجو الله أن ينفع بها وأرجو ألا تنسونا بدعوة لنا ولعلمائنا ومشايخنا وأبائنا وأمهاتنا والمسلمين بظاهر الغيب ليقول لك الملك ولك بمثلها..


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 6:20 am