ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

منتدى تعليمي يهتم باللغة العربية علومها وآدابها.


    كم عدد المفاعيل ؟

    شاطر
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    كم عدد المفاعيل ؟

    مُساهمة من طرف أحمد في الأربعاء ديسمبر 26, 2012 4:57 am

    رأيُ أكثرِ النحويينَ؛ يجعلونَ المفعولاتِ خمسةً:


    الأولُ: المفعولُ به؛ كقولِكَ: «أَكْرَمْتُ مُحَمَّدًا».


    والثاني: المفعولُ المطلَقُ؛ كقولِكَ: «أَكْرَمْتُ إِكْرَامًا».


    والثالثُ: المفعولُ مَعَهُ؛ كقولِكَ: «سِرْتُ وَالنِّيلَ».


    والرابعُ: المفعولُ فيه؛ والمقصودُ به ظرفُ الزمانِ أو ظرفُ المكانِ؛ كقولِكَ: «صُمْتُ يَوْمَ الخَمِيسِ»، وَ«جَلَسْتُ أَمَامَكَ».


    والخامسُ: المفعولُ لأَجْلِهِ؛ كقولِكَ: «قُمْتُ إِجْلَالًا لَكَ».


    والزجَّاجُ يجعلُها أربعةً، ويرى أنَّ المفعولَ معه هو في الحقيقةِ مفعولٌ به؛ كقولِكَ: «سِرتُ والنِّيلَ» فـ«النيلُ» في الحقيقةِ مفعولٌ به لفعلٍ مُقَدَّرٍ: «سِرتُ وَجَاوَزْتُ النِّيلَ»، فيكونُ مفعولًا به.


    والكوفيون أيضًا يجعلونها أربعةً؛ لكنهم نقصوا المفعولَ له؛ وقالوا: المفعولُ له مفعولٌ مطلَقٌ في الحقيقةِ؛ لأن المفعولَ المطلَقَ- كما سيأتي بيانُهُ إن شاء الله- الأصلُ فيه أن يكونَ مصدرًا؛ كقولِكَ: «أَكْرَمْتُ إِكْرَامًا»، لكنَّه أحيانًا يقعُ غيرَ مصدَرٍ؛ كقولِكَ: «قَعَدْتُ جُلُوسًا»، فقالوا: هذا من ضِمنِ الأشياءِ التي تنوبُ عنِ المصدَرِ في الانتصابِ على أنها مفعولٌ مطلَقٌ، فقولُكَ: «جِئتُ رغبةً في العلمِ»؛ عندَهم: «رغبةً» مفعولٌ مطلَقٌ، لا مفعولٌ لأجْلِهِ؛ كقولِكَ: «جَلَسْتُ قُعُودًا».


    أما السِّيرَافِيُّ فزاد مفعولًا سادسًا غيرَ الخمسةِ التي يذكرُها معظَمُ النحويينَ؛ هو المفعولُ منه؛ قال: ومنه قولُ اللهِ عزّ وجل: {وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلًا لِمِيقَاتِنَا}[]؛ فجَعَلَ «قومَهُ» هنا مفعولًا منه؛ قال: لأن التقديرَ: واختارَ مِن قومِهِ، وغيرُهُ يجعَلُهُ منصوبًا على نَزعِ الخافضِ، ومنه قولُ الشاعرِ:أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ ذَنْبًا لَسْتُ مُحْصِيَهُرَبَّ العِبَادِ إِلَيْهِ الوَجْهُ وَالعَمَلُأصلُهُ: «أستغفِرُ اللهَ مِنْ ذَنْبٍ»، فَلَمَّا حُذِفَتْ «مِنْ»، انتَصَبَ.


    والجَوْهَرِيُّ كذلك زاد سادسا: فسمَّى المستثنَى مفعولًا دُونَهُ؛ وذلك كقولِهِ: «حَضَرَ القَوْمُ إِلا عَلِيًّا»، قال: التقديرُ: «حَضَرَ الناسُ كلُّهم دُونَ عَلِيٍّ»؛ فهذا مفعولٌ دونَهُ عندَ الجَوْهَرِيِّ، ومعظَمُ النحويينَ يجعلونه مُستثنًى منصوبًا على الاستثناءِ، هذا ذكرٌ سريعٌ لأنواعِ المفعولاتِ.


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: كم عدد المفاعيل ؟

    مُساهمة من طرف أحمد في الأربعاء يناير 08, 2014 4:39 am





    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: كم عدد المفاعيل ؟

    مُساهمة من طرف أحمد في الثلاثاء فبراير 24, 2015 11:53 am

    الرضي يرتب المفاعيل كالتالي:
    فعل+فاعل+مصدر+مفعول به+ظرف زمان+ظرف مكان +مفعول له +مفعول معه.
    أما الأشموني فيرى الترتيب على الشكل التالي:
    فعل+فاعل+مصدر+مفعول به+مفعول لأجله +ظرف زمان +ظرف مكان+مفعول معه .
    أما الصبان فيقول في حاشيته على شرح الأشموني:قال الفارضي:إذا اجتمعت المفاعيل قدم المفعول المطلق ثم المفعول به الذي تعدى إليه العامل بنفسه ثم الذي تعدى إليه بواسطة الحرف ثم المفعول فيه الزماني والمكاني ثم المفعول له ثم المفعول معه مثال ذلك :ضربت ضربا زيدا بسوط نهارا هنا تأديبا له وطلوع الشمس ،والظاهر أن هذا أولى لا واجب.
    وقد رتبها د .تمام حسان على النحو التالي:
    " فعل + فاعل + مفعول به + مفعول معه + مفعول مطلق + ظرف زمان + مكان + مفعول له ،
    كقولنا:ضربت زيداً وطلوعَ الشمسِ ضرباً شديداً يومَ الجمعةِ في دارِهِ تأديباً له ".


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/
    avatar
    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16851
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 39012
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: كم عدد المفاعيل ؟

    مُساهمة من طرف أحمد في الأربعاء سبتمبر 09, 2015 12:50 pm

    كان الكوفيّون لا يطلقون اسم المفعول إلاّ على المفعول به
    أمّا باقي المفاعيل كالمفعول لأجله , والمفعول المطلق والمفعول معه فكانوا يسمّونها "مشبه بالمفعول"
    جاء في همع الهوامع للسيوطي في باب المفعول به :
    "ما ذكره أبو حيان في شرح التسهيل أن انقسام المفعول إلي مفعول مطلق ومفعول به وله وفيه ومعه هو مذهب البصريين وأما الكوفيون فزعموا أن الفعل إنما له مفعول واحد وهو المفعول به وباقيها عندهم ليس شيء منها مفعولا وإنما مشبه بالمفعول".


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://arabicfraed.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 11:48 pm