ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

(ثمار الأوراق) : منتدى إسلامي / تعليمي / دعوي على عقيدة (أهل السنة و الجماعة) ، يهتم بنشر العلم الشرعي و العربية و التاريخ الإسلامي و كل ما ينفع المسلم


    لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    شاطر

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:15 am

    حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، حَدَّثَنَا أَبُو صَفْوَانَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ سَعِيدٍ ، حَدَّثَنَا يُونُسُ ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ ، قَالَ : أَخْبَرَنِي سَعِيدُ بْنُ الْمُسَيِّبِ ، أَنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " لَا يَزَالُ قَلْبُ الْكَبِيرِ شَابًّا فِي اثْنَتَيْنِ : فِي حُبِّ الدُّنْيَا ، وَطُولِ الْأَمَلِ " ، قَالَ اللَّيْثُ : حَدَّثَنِي يُونُسُ ، وَابْنُ وَهْبٍ ، عَنْ يُونُسَ ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ ، قَالَ : أَخْبَرَنِي سَعِيدٌ ، وَأَبُو سَلَمَةَ .

    صحيح البخاري ، كتاب الرقاق

    تخريج الحديث :


    http://www.islamweb.net/hadith/hadit...d=665&sid=4396



    http://www.youtube.com/watch?v=aNxNcVd_zjQ&feature=player_embedded


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:16 am

    قال النبي - صلى الله عليه و سلم - : { كن في الدنيا كأنك غريب! أو عابر سبيل }.

    وكان ابن عمر يقول: ( إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء ) [رواه البخاري] .

    و قال الفضيل بن عياض رحمه الله: ( إن من الشقاء طول الأمل ! وإن من النعيم قصر الأمل ).

    وقال محمد بن واسع رحمه الله: ( أربعة من الشقاء: طول الأمل، وقسوة القلب، وجمود العين، والبخل ).


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:17 am

    قال داود الطائي رحمه الله: ( لو أملت أن أعيش شهراً لرأيتني قد أتيت عظيماً ! وكيف أومل ذلك وأرى الفجائع تغشى الخلق في ساعات الليل والنهار؟ ).

    وكان أويس القرني رحمه الله إذا قيل له: كيف الزمان عليك؟

    قال: ( كيف الزمان على رجل إن أمسى ظن أنه لا يصبح ! وإن أصبح ظن أنه لا يمسي ! فمبشر بالجنة أو النار ! ).

    وقال بعض السلف: ( ما نمت نوماً قط فحدثت نفسي أني أستيقظ منه ).

    _________________

    يحكى لنا محمد بن أبي توبة عن معروف الكرخي رحمه الله أنه أقام الصلاة مرة ثم قال لمحمد: تقدم. فقال محمد: إني إن صليت بكم هذه الصلاة فلن أصل بكم غيرها. فقال معروف: ( وأنت تحدث نفسك أن تصلي صلاة أخرى؟ تعوذ بالله من طول الأمل فإنه يمنع خير العمل ).

    قال نصر بن محمد السمرقندي رحمه الله: ( من قصر أمله أكرمه الله تعالى بأربع كرامات:

    إحداها: أن يقويه على طاعته، لأن العبد إذا علم أنه يموت عن قريب لا يهتم بما يستقبله من المكروه ويجتهد في الطاعات فيكثر عمله.

    والثانية: يقل همومه لأنه إذا علم أنه يموتُ عن قريب لا يهتم بما يستقبله من المكروه.

    والثالثة: يجعله راضياً بالقليل لأنه إذا علم أنه يموت عن قريب فإنه لا يطلب الكثرة وإنما يكون همه هم آخرته.

    والرابعة: أن ينور قلبه.

    فإن من طال أمله عاقبه الله تعالى بأربعة أشياء:

    أولها: أن يتكاسل عن الطاعات.

    والثاني: أن تكثر همومه في الدنيا.

    والثالث: أن يصير حريصاً على جمع المال.

    والرابع: أن يقسو قلبه ).


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:18 am

    في صحيح البخاري أيضا :

    حدثنا مسلم بن إبراهيم حدثنا هشام حدثنا قتادة عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله يكبر ابن آدم ويكبر معه اثنان حب المال وطول العمر رواه شعبة عن قتادة

    و في فتح الباري شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حجر :

    هذا الحديث فيه من المطابقة وبديع الكلام الغاية وذلك أن الشيخ من شأنه أن تكون آماله وحرصه على الدنيا قد بليت على بلاء جسمه إذا انقضى عمره ولم يبق له إلا انتظار الموت فلما كان الأمر بضده ذم . قال : والتعبير بالشاب إشارة إلى كثرة الحرص وبعد الأمل الذي هو في الشباب أكثر وبهم أليق لكثرة الرجاء عادة عندهم في طول أعمارهم ودوام استمتاعهم ولذاتهم في الدنيا

    قال القرطبي : في هذا الحديث كراهة الحرص على طول العمر وكثرة المال وأن ذلك ليس بمحمود

    وقال غيره : الحكمة في التخصيص بهذين الأمرين أن أحب الأشياء إلى ابن آدم نفسه فهو راغب في بقائها فأحب لذلك طول العمر وأحب المال لأنه من أعظم الأسباب في دوام الصحة التي ينشأ عنها غالبا طول العمر فكلما أحس بقرب نفاد ذلك اشتد حبه له ورغبته في دوامه واستدل به على أن الإرادة في القلب خلافا لمن قال إنها في الرأس قاله المازري .


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:19 am

    طول الأمل مذموم في القرآن الكريم :

    تعددت في كتاب الله الآيات التي تذم طول الأمل

    و من ذلك قوله تعالي : (ربما يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين ذرهم يأكلوا ويتمتعوا ويلههم الأمل فسوف يعلمون ) [ الحجر : 2-3 ]

    و قوله سبحانه عن اليهود : (ولتجدنهم أحرص الناس علي حياة ومن الذين أشركوا يود أحدهم لو يعمر ألف سنة وما هو بمزحزحه من العذاب أن يعمر والله بصير بما يعملون ) سورة البقرة : 96

    وقوله تعالي : (قال كم لبثتم في الأرض عدد سنين قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم فاسأل العادين قال إن لبثتم إلا قليلاً لو أنكم كنتم تعلمون أفحسبتم أنما خلقناكم عبثاً وأنكم إلينا لا ترجعون ) [المؤمنون 112-115]

    و قال تعالي : (ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون ) [الحديد: 16 ]


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:20 am

    يقول العلامة ابن القيم (رحمه الله) :

    "يجب على من لا يدري متى يبغته الموت أن يكون مستعداً، ولا يغتر بالشباب، فإن أقل من يموت الأشياخ وأكثر من يموت الشباب"

    إعلام الموقعين عن رب العالمين(321/3)






    يا من بدنياه اشتغل

    وغره طول الأمل

    الموت يأتي بغتة

    و القبر صندوق العمل


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:28 am

    يقول الإمام ابن الجوزي رحمه الله تعالى في كتابه { صيد الخاطر}:

    من أظرف الأشياء إفاقة المحتضر عند موته , فإنه ينتبه انتباها لا يوصف , ويقلق قلقا لا يحد , ويتلهف على زمانه الماضي.

    ويود لو ترك كي يتدارك ما فاته و يصدق في توبته على مقدار يقينه بالموت و يكاد يقتل نفسه قبل موتها بالأسف.

    ولو وجدت ذرة من تلك الأحوال في أوان العافية حصل كل مقصود من العمل بالتقوى.

    فالعاقل من مثّل تلك الساعة و عمل بمقتضى ذلك .

    فإن لم يتهيأ تصوير ذلك على حقيقته تخايله على قدر يقظته.

    فإنه يكف كف الهوى و يبعث على الجد.

    فأما من كانت تلك الساعة نصب عينيه كان كالأسير لها .

    قال معروف لرجل صلّ بنا الظّهر , فقال :إن صليت بكم الظهر لم أصلّ بكم العصر , فقال :و كأنك تؤمل أن تعيش إلى العصر, نعوذ بالله من طول الأمل .

    و ذكر رجل رجلا بين يديه بغيبة , فجعل معروف يقول له:

    اذكر القطن إذا وضعوه على عينيك


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

    أحمد
    إدارة ثمار الأوراق
    إدارة ثمار الأوراق

    عدد الرسائل : 16657
    الموقع : القاهرة
    نقاط : 38587
    تاريخ التسجيل : 17/09/2008

    رد: لا يزال قلب الكبير شابا في اثنتين في حب الدنيا وطول الأمل

    مُساهمة من طرف أحمد في الأحد أبريل 25, 2010 4:28 am

    النفس تبكي على الدنيا وقد علمت...أن السلامة فيها ترك ما فيها

    لا دار للمرء بعد الموت يسكنها...إلا التي كان قبل الموت يبنيها

    فإن بناها بخير طاب مسكنه...وإن بناها بشر خاب بانيها

    أموالنا لذوي الميراث نجمعها...ودورنا لخراب الدهر نبنيها

    كم من مدائن في الآفاق قد بنيت...أمست خرابا وأفنى الموت أهليها

    أين الملوك التي كانت مسلطنة...حتى سقاها بكأس الموت ساقيها

    لا تركنن إلى الدنيا فالموت...لا شك يفنينا ويفنيها

    واعمل لدار غدا رضوان خازنها...والجار أحمد والرحمن بانيها

    قصورها ذهب والمسك طينتها...والزعفران حشيش نابت فيها

    أنهارها لبن مصفى ومن عسل...والخمر يجري رحيقا في مجاريها

    والطير تشدو على الأغصان عاكفة...تسبح الله جهرا فى مغانيها

    فمن يشتري الدار في الفردوس يعمرها...بركعة في ظلام الليل يحييها


    _________________


    قناتي على موقع يوتيوب :
    https://www.youtube.com/channel/UCm8N-tHwIFM7hPnwtLrBMpg
    مدونتي:
    https://ahmed26413.blogspot.com.eg/

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2016 5:16 pm