ثمار الأوراق

ثمار الأوراق

(ثمار الأوراق) : منتدى إسلامي / تعليمي / دعوي على عقيدة (أهل السنة و الجماعة) ، يهتم بنشر العلم الشرعي و العربية و التاريخ الإسلامي و كل ما ينفع المسلم


    الديانة الهندوسية

    شاطر

    almazny 2
    مشرف متميز
    مشرف متميز

    عدد الرسائل : 643
    الموقع : أرض الـــــلــــــه
    المزاج : الــحــمــد لــلـــه
    نقاط : 2614
    تاريخ التسجيل : 27/09/2008

    الديانة الهندوسية

    مُساهمة من طرف almazny 2 في الجمعة مايو 15, 2009 3:03 am

    الهندوسية هي ديانة وثنية قديمة يعتنقها معظم أهل الهند، وهي مجموعة من العقائد والعادات والتقاليد التي تشكَّلت عبر مسيرة طويلة من القرن الخامس عشر قبل الميلاد إلى الوقت الحاضر. وقد اشتملت الديانة الهندية القديمة على أنواع شتَّى من الآلهة؛ ففيها آلهة تمثِّل قوى الطبيعة وتُنسب إليها، كإله المطر، وإله النار، وإله النور والريح.

    اختلفت عقائد الهندوس خلال آلاف السنين، وظهر العديد من الفرق والطوائف، وطوّرت كل واحدة منها فلسفتها وشكل العبادة الخاصة بها.

    ولهذه الديانة عدد هائل من الكتب، التي يصعب في كثير من الأحيان فهمها؛ لغرابة لغتها. وقد ألِّفت كتب كثيرة لشرحها، وكتبٌ أخرى لاختصار تلك الشروح، وكلُّها كتب مقدَّسة، ومن أهمِّها: الفيدا، وقوانين منو، والمها بهارتا.

    ومنذ وصول الآريين إلى الهند نراهم قد شكّلوا طبقات اجتماعية صارمة، لا تزال موجودة في الهند حتى الآن. وهم يعتقدون أنه لا طريق ولا وسيلة مناسبة لإزالتها؛ لأنها تقسيمات أبديَّة مِن خلق الله U. وهي أربع طبقات جاءت في "قوانين منو": (طبقة البراهمة) ومنهم المعلِّم والكاهن والقاضي، و(طبقة الكاشتر) ومنهم الحكام والإداريون والجنود، و(طبقة الويش) وهم الفلاحون والمزارعون والتجار، و(طبقة الشودر) وهم الذين يمتهنون المهن الحقيرة، ويشكّلون مع الزنوج الأصليين طبقة المنبوذين.

    ويعتقد الهندوس أن الكائنات لها روح كما للإنسان، ومن ثَمّ قدّس الهندوس البقر والقردة وغيرها من الحيوانات. وتتميز البقرة بنوع خاص من التقديس؛ إذ يعتقد الهندي أن البقرة أمٌّ للإنسان، وأنها خير رفيق للمواطن الهندي، وهي خير حماية للهند.

    وقد تأثّر بعض المسلمين بأفكار الهندوسية كالاعتقاد بالتناسخ، الذي اتخذ صورة (رجعة الإمام) عند الشيعة؛ فكان ذلك سببًا في انحرافهم عن المنهج الإسلامي الصحيح.

    وللمسلمين تاريخ ومكانة كبيرة في الهند منذ بزوغ فجر الإسلام؛ حيث انتقل التجار المسلمون من بلد إلى آخر ينشرون فيه تعاليم الإسلام بسلوكهم وأخلاقهم، ومن ثَمّ تكوّنت في الهند دولٌ إسلامية كالدولة الغزنوية والغورية وغيرهما؛ فنشأت حضارة إسلامية راقية عاش فيها المسلم بجوار الهندوسي في سلام إلى أن جاء الاحتلال الإنجليزي فغذّى الصراع الطائفي بين المسلمين والهندوس، الذي ما زال المسلمون يذوقون ويلاته حتى الآن.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2016 3:16 pm